معلومات عن الحج

تعريف الحج والغرض الأسمى منه

الاستعداد للحج

شروط فريضة الحج

واجبات الإحرام والمواقيت

أقسام الحج وهي ثلاثة

أركان الحج

واجبات الحج

سنن الحج

الحج عن الغير

تلخيص حجة النبي صلى الله عليه وسلم

أخطاء شائعة في الحج

 
تقييم الخدمة
ماهو رأيك في مستوى الخدمة المقدمة للحجاج
  ممتاز
  جيد
  متوسط
  يحتاج إلى تحسين
  لايرتقي لماهو مطلوب

  

 
بلاغ مكة
عندما دخل الملك عبد العزيز يرحمه الله مكة المكرمة أصدر بلاغاً في 12 جمادى الأولى سنة 1343هـ لمن في مكة وضواحيها من السكان الحضر منهم والبدو حيث أبقى الوظائف الدينية في مكة المكرمة على ما كانت عليه وسمي (بلاغ مكة)، وجاء النص المتعلق بالطوافة كما يلي: (( كل من كان من العلماء في هذه الديار أو موظفي الحرم الشريف أو المطوفين ذا راتب معين فهو له على ما كان عليه من قبل إن لم نزده فلا ننقصه شيئا إلا رجلاً أقام الناس عليه الحجة أنه لا يصلح لما هو قائم عليه، فذلك ممنوع مما كان له من قبل، وكذلك كل من كان له حق ثابت سابق في بيت مال المسلمين أعطيناه حقه ولم ننقصه منه شيئا )) .
 
ومنذ ذلك الوقت بدأ الاهتمام براحة الحجاج ورفع مستوى الخدمات المقدمة لهم إلى وقتنا الحاضر وحكومة خادم الحرمين الشريفين تقوم بتوفير جل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة وراحة وطمأنينة.
إدارات وأقسام المؤسسة

الهيكل التنظيمي

مجلس إدارة المؤسسة الحالي

إدارات وأقسام المؤسسة

إدارة تقنية المعلومات

إدارة التدريب

إدارة العلاقات العامة والإعلام

إدارة الاستثمار

اللجان الموسمية

إدارة الدراسات والتطوير

مقار المؤسسة ومرافقها

مكاتب الخدمة الميدانية

التواصل معنا

 
عن المؤسسة

نشأة الطوافة

بلاغ مكة

نشأة مؤسسة مطوفي حجاج دول جنوب آسيا

الهدف من انشاء المؤسسة

الهدف الرئيس للمؤسسة

رؤية المؤسسة

رسالة المؤسسة

اللائحة التنظيمية للجمعية العمومية للمساهمين

الاستراتيجيات العامة لمهام المؤسسة

التنظيم الخاص بخدمة حجاج المؤسسة

التنظيم المتبع لتقديم الخدمات المركزية بالمؤسسة

أعلام المؤسسة من خلال مسيرتها المباركة

 
انجازات مضيئة

انجازات المؤسسة

قائمة بإصدارات المؤسسة

قالوا عن المؤسسة

قئمة بأبرز الشخصيات التي قامت بزيارة المؤسسة